زواج فلسطيني من أكرانية!

''
قوانين المنتدى
''
صورة العضو الشخصية
محمد نبيل كاظم
Site Admin
مشاركات: 567
اشترك في: الأربعاء فبراير 06, 2008 10:54 am
اتصال:

زواج فلسطيني من أكرانية!

مشاركةبواسطة محمد نبيل كاظم » الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 11:19 pm

شاب فلسطيني سألوه : ليش اتجوزت أوكرانية وتركت بنت بلدك...؟؟؟؟
اسمع ماذا قال : ..!!!
الفوائد المادية:
1- مافي مهر .. توفير 30 الف شيكل
2- مافي عرس..... توفير 60 الف شيكل
3- مافي كوافير للعروس ولأمها وخواتها توفير 5000 شيكل
4- مافي زينة للسياره توفير 1500 شيكل
5-مافي طقم ذهب توفير 12 الف شيكل
6- مافي فستان عرس توفير 10 الاف شيكل
7- مافي اول ليله في فندق 5 نجوم توفير 1200 بايلات و 10 الاف شيكل رحلة ع أنطاليا
8-مافي مكياج ، حلوين من الله ، وجمال رباني ، توفير كل شهر 300 شيكل
9- قليلة في الاكل ، وما بتطلب تطلع ع مطعم كل شوي يعني رشاقة وتوفير 1000 شيكل شهريا ً
.10) ما في كل اسبوع خدني عند اهلي او طلعني مشوار وهون توفير 2000 شيكل بنزين
.11) ما بطالع جارتها ولا صاحبتها يعني طلباتها قليلة وكلشي بيلبقلها وهون توفير بين 1500 ل 2000 شيكل
* الفوائد المعنوية :
1- تحسين النسل ( ولاد حلوين وأذكياء )
2- لا يوجد مشاكل مع حماتك
3- الكل يحسدك على حياتك
4- تصحى الصبح ما تلقى مخلوق غريب نايم على سريرك
5- أنسى عبارة (أمك قالت)
6- لن تعاني من السحر والشعوذة
8- وتكسب الآخرة إذا أدخلتها الاسلام.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
أضيف إليها مني أنا صاحب الموقع ما يلي:
الخسائر المتوقعة:

1-اختلاف اللغة يعني اختلاف الثقافة وهذا له أثر مستقبلي على أي حوار أو اختلاف مستقبلي.
2-صعوبات قانونية في تسجيل هذا الزواج (بأجنبية) وتثبيته في وطن الزوج العربي.
3-حنين الزوجة إلى أهلها ووطنها، بعد إحساسها بمشكلات عدم الاستقرار في بلادنا العربية.
4-القول بعدم اهتمامها لجلب أمها أو اختها عند العرس أو الولادة غير صحيح.
5-إذا وجدت أي ضيق في ذات اليد والدخل لدى الزوج العربي، تفكر بتركه والطلاق.
6-مللها من الزواج بالعربي هو الغالب، بعد فترة من الزمن، إلا إذا غرَّقها بالمال والفلوس والرفاهية.
7-إذا اشتد الخلاف بينها وبين صاحب بئر البترول الشاب العربي، أول ما تفكر فيه خطف الأولاد والذهاب بهم.
8-المرأة الأوكرانية وأمثالها (ثقافتها روسية ) مثل المرأة الأوربية، تعتبر الزواج تجربة تخوضها مؤقتاً، لفوائد مادية، إذا فاتت أو نقصت، فالفراق هو القرار السهل عليها.
9-إذا حدث مثل ذلك مع العربية، فإنها إما تصبر، أو مصير الأولاد يبقى في إطار عالمنا العربي أو داخل الوطن.
10-إسلام الأجنبية لا يغير المعادلة كثيراً، أما العربية إن أحسن اختيارها وكانت صاحبة دين، فإنها كنز الدهر.
ملاحظة: من أراد الزواج بأجنبية، وفي خياله مثاليتها المذكورة أعلى هذه المقتطفات، فليشترط شروطاً مطابقة لما في خيال الزوج الشاب العربي، ويكتبها في عقد الزواج، وهي:
1-إذا ساءت الأمور المالية في دخله، أن لا تطالبه بما لا يطيقه ولا يقدر عليه من النفقة.
2-وإذا اختلفا على البقاء في الغربة، أو السفر إلى وطنه، أو الفراق، أن تتنازل عن حضانة أولاده منها.
اللهم هل بلغت، اللهم سلم، والسلام.

العودة إلى “الأسرة والزواج”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين وزائر واحد

cron